نظم الحزب القومي التونسي وقفة يوم السبت 16نوفمبر 2019 على الساعة 10صباحا. كانت موجهة إلى عموم الأمة التونسية أمام مجلس نواب الشعب للضغط من أجل إلغاء الفصول 68 و69 من الدستور التي تمنح حصانة برلمانية لنواب المجلس المتورطين في قضايا فساد و تبييض أموال و نهب المال العام.

وقفة تمثلت في رفع لافتات و إلقاء مداخلات من رئيس الحزب سفيان بن الصغير و الأمين العام حسام طوبان.

صورة الدعوة للوقفة
مطلب إعلام موجه إلى منطقة الأمن بباردو
مطلب إعلام موجه إلى منطقة الأمن بباردو

مقالة من مجلة الأمة التونسية بعنوان:
“لأجل إلغاء الحصانة البرلمانية عن العملاء والفاسدين”
إضغط هنا


التصنيفات: أنشطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *